السبت 8 جمادى الآخر 1439 هـ الموافق 24 فبراير 2018 م

فعاليات المركز

برعاية مجلة البيان الإسلامية وبالتعاون مع رابطة النهضة والتغيير باليمن: مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث يقيم دورات تدريبية في المجال السياسي عام 2012م

الجمعة 21 جمادى الأول 1433 هـ    

عدد الزيارات : 67

أقام مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث –ومقره صنعاء- دورات تدريبية في المجال السياسي برعاية من مجلة البيان الإسلامية. وشارك في الدورات التي أقيمت في كل من صنعاء وإب وتعز أكثر من 150 شخصية من مختلف مكونات التيار السلفي الدعوي.

وكان الغالب من المشاركين هم من القوى الثورية الشابة التي ساهمت في الثورة الشعبية أو التي كان لها موقف إيجابي معها، والذين جرى التنسيق معهم بالتعاون مع رابطة النهضة والتغيير –وهي ائتلاف لحركات الثورة المشاركة في ساحات التغيير وميادين الحرية، وعدد منهم أعضاء مشاركون في الهيئة التحضيرية باتحاد الرشاد اليمني (الحزب السلفي اليمني المعلن عنه).

الدورة التي قدمها الأستاذ أنور الخضري شاركت فيها شرائح علمية مختلفة، وشخصيات مثقفة، وحملة شهادات عليا في أقسام التربية، والقانون والشريعة، والإدارة والاقتصاد، والهندسة، والطب، والإعلام.. وغيرها. كما توزعوا على مستويات وظيفية ومواقع مهنية مختلفة. فمنهم: أمناء ومدراء عموم ووكلاء إدارات في مؤسسات، وأساتذة جامعات وتربويون وموجهون في التربية، وإعلاميون، وموظفون في القطاعين العام والأهلي على مستوى مدراء وحدات أو رؤساء أقسام.

وقد عقدت الدورة الأولى بصنعاء في قاعة جامعة الأندلس للعلوم والتقنية (الأهلية)، في الفترة 3-5/4/2012م، والثانية بإحدى القاعات الفندقية بإب في 7-9/4/2012م، والثالثة بمؤسسة السعيد الثقافية بتعز في 10-12/4/2012م.

وكانت الدورات تحت عنوان: "السياسة: أبعاد وأفكار وأساليب"، وتضمنت ورش عمل وحلقات نقاش وعرض شرائح. حيث أعطي غالب الوقت لمناقشة الأفكار والآراء وتطبيق أساليب تفكير عملية، ولتحليل نماذج تقييم التحديات السياسية. واستغرقت كل دورة (14) ساعة على مدار ثلاثة أيام، ويتخللها فترات الصلاة والاستراحة، حيث قدم للمشاركين خدمة البوفية المفتوحة.

وجاءت فكرة الدورة لسد الفراغ الذي تعاني منه الساحة الإسلامية اليمنية، نظرا لغياب الدورات المعنية بتقديم تثقيف سياسي وحوار ثقافي يجمع بين الأصالة والمعاصرة وإشراك الحاضرين في النقاش الفكري؛ مع دخول السلفيين في اليمن لمعترك السياسة على خلفية الثورة الشعبية السلمية التي نحت النظام السابق ومكنت من إعادة صياغة الواقع مجددا.

وتمثلت أهداف الدورة في إيضاح المفهوم الصحيح للسياسة باعتبارها مهمة الأنبياء وورثة العلم، وفي بيان المتغيرات الحاصلة في واقع الأمة والتي تتطلب رؤى سياسية جديدة للتعامل معها، وإيضاح أثر المناهج الفكرية في تغيير الواقع وانعكاساتها على رؤى الجماعات الإسلامية السياسية، بالإضافة إلى تقديم إلمام مسهل بالتحديات التي تفرضها طبيعة المرحلة على الصعيد السياسي، والتأكيد على النهوض بالعمل السياسي كجزء من الحلول الشاملة لأوضاع الأمة ومناقشة آلياته المتاحة.

وقد حظيت الدورة حتى اللحظة بارتياح المشاركين وثنائهم ورغبتهم في الاستمرار في هذا التوجه لتمكين الشباب من أخذ زمام المبادرة على وعي وبصيرة وسعة أفق.

وسوف يقوم مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث بإقامة ثلاث دورات أخرى في كل من: عدن والحديدة والمكلا، لذات الهدف وتحت ذات العنوان. وهذه الدورات تأتي في إطار برنامج تطويري سيعتمده المركز في سبيل المساهمة بالوعي العام وتمكين الكوادر والطاقات الشابة من المجال السياسي متسلحين بالمعرفة والتجربة. علما بأن البرنامج الذي سيعتمده المركز سيستضيف عددا من المختصين والخبراء من اليمن والدول العربية والإسلامية ومن كافة أطياف العمل الإسلامي في الساحة.

استطلاع رأي

ما هو تقييمك للموقع الجديد؟

مركز الاعلام

الصحف الكويتية تتناول أخبار مؤتمر (وحدة الخليج والجزيرة العربية) وتشير إلى مشاركة رئيس المركز في فعالياته...

في مؤتمر اتفاقيات المرأة بالمنامة: خبراء ومفكرون عرب يحذِّرون من اتفاقيات دولية تدعو إلى المعارضة للدين والأخلاق بالإباحية

دراسة تحذر من مآلات (أزمة الجنوب) وشبح التقسيم

صحيفة الغد: دراسة تحذر من تنامي ظاهرة "العنف الإسلامي" مستقبلا

قضايا المرأة اليمنية بمنظور الشرع والتقاليد والواقع

26 سبتمبر: (العنف في اليمن) كتاب لـ(أنور الخضري)

عقلية علمانية أم مطلب حقوقي؟ جدل الحركة النسوية في اليمن يعيد مصطلحات الخلافات الأيدلوجية

معرض الصور

المزيد

معرض الملتميديا

المزيد
2018