السبت 8 جمادى الآخر 1439 هـ الموافق 24 فبراير 2018 م

الخزانة

طول المعاناة ومعركة الوعي

الأربعاء 8 ذو الحجة 1438 هـ     الكاتب : د. كمال با مخرمة

عدد الزيارات : 220

الذي يطيل أمد الحرب ويطيل معاناة اليمنيين وسفك دمائهم وتدمير بلادهم ويحول بينهم وبين الاستفادة من ثرواتهم النفطية والمعدنية والبحرية... إلخ يجب أن تحاسبه الأجيال، فإذا كان اليمن اليوم ضعيفاً تتناوشه الضباع من كل اتجاه، فإنه سينهض يوماً ويطيح بالقاذورات المتراكمة على ظهره.

وبداية الطريق أن ينفض الشعب عن كاهله الجهل وأن ينجح في معركة الوعي، الوعي بشموله هو طريقك يا شعبنا إلى النجاة، الوعي بحقيقة دينك، والوعي بأعدائك الحقيقيين في الداخل ومن هم من جلدتك، وبأعدائك في الخارج.

وأول خطوة في طريق الوعي الصحيح الحذر من التضليل الإعلامي ومن الكتاب المأجورين الذين يزيفون الحقائق ويجعلون من المنكر معروفاً ومن المعروف منكراً، ومن المخلص كاذباً ومن الكاذب مخلصاً، ومن العدو صديقاً، ومن الصديق عدواً.

ومن سنحت له الفرصة فملك السلطة والقوة فأفسد ولم يصلح، وأوصل البلد إلى هذا الانحدار وجعلها على حافة الانهيار، وأشعل الفتن وضرب اليمنيين بعضهم ببعض من الداخل أو الخارج منذ الاستقلال إلى يومنا هذا، فارفع يدك عنه، ولا تثق بوعوده ولا إعلامه وإن لمع رجاله وزخرف أعماله، وجعلهم أبطالا وزعماء، فما هم إلا سوس تنخر في جسد يمنك وتعمل على تدميره، فلا تنتظر منهم صلاحاً ولا صنع مستقبل مشرق لك ولأبنائك ، ويجب أن تصرخ في وجه كل هؤلاء وتقول: ( إلى هنا وكفى) وإلا فإن المعاناة ستطول، وكل واحد يدعو إلى الإبقاء على هذا الوضع أو الرضا به هو مسؤول عن ذلك بسبب استسلامه لتزييف وعيه ووعي الأجيال القادمة؛ وإن من أهم أسباب نكباتنا نحن اليمنيين طوال التاريخ هو تزييف الوعي، انفضوا غبار هذا الزيف والجهل عن عقولكم، وعالجوا نسيان الذاكرة باستحضارها الدائم، وفعلوا الذاكرة التاريخية لكل من أراد أن يلمع نفسه من جديد أفراداً أو أحزاباً.

انتصروا في معركة الوعي تنتصروا في بناء حاضر ومستقبل بلادكم وأبنائكم.

استطلاع رأي

ما هو تقييمك للموقع الجديد؟

مركز الاعلام

الصحف الكويتية تتناول أخبار مؤتمر (وحدة الخليج والجزيرة العربية) وتشير إلى مشاركة رئيس المركز في فعالياته...

في مؤتمر اتفاقيات المرأة بالمنامة: خبراء ومفكرون عرب يحذِّرون من اتفاقيات دولية تدعو إلى المعارضة للدين والأخلاق بالإباحية

دراسة تحذر من مآلات (أزمة الجنوب) وشبح التقسيم

صحيفة الغد: دراسة تحذر من تنامي ظاهرة "العنف الإسلامي" مستقبلا

قضايا المرأة اليمنية بمنظور الشرع والتقاليد والواقع

26 سبتمبر: (العنف في اليمن) كتاب لـ(أنور الخضري)

عقلية علمانية أم مطلب حقوقي؟ جدل الحركة النسوية في اليمن يعيد مصطلحات الخلافات الأيدلوجية

معرض الصور

المزيد

معرض الملتميديا

المزيد
2018