السبت 8 جمادى الآخر 1439 هـ الموافق 24 فبراير 2018 م

التقارير

اليمن في تقرير التنمية الإنسانية العربية 2002م

الأربعاء 5 شوّال 1428 هـ    

عدد الزيارات : 145

تعريف بالتقرير

 يعد هذا  التقرير الأول من حيث جهة الاصدار حيث كان من قبل يصدر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أما هذا التقرير فهو صادر عن الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وأعد هذا التقرير مجموعة من المفكرين والمختصين العرب من عدة دول عربية، منها اليمن بمشاركة محسن العيني- رئيس الوزراء الأسبق- وكان دوره ضمن الفريق الاستشاري للمجموعة المعدة للتقرير...

 وقد تناول التقرير قضايا هامة وأساسية عن التنمية الإنسانية في جميع الدول العربية حيث شمل الأوضاع الصحية والتعليمية والعلمية والتقنية والبيئية وفرص العمل وإمكانات التعاون العربي وقضايا المرأة ...

بدأ التقرير بتصدير المدير العام لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي- مارك مالوك براون- ثم تقديم المدير العام للصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي – عبد اللطيف يوسف الحمد- ثم تصدير مساعد الأمين العام للأمم المتحدة مساعد المدير العام المدير الإقليمي – المكتب الإقليمي للدول العربية برنامج الأمم المتحدة الإنمائي – الدكتورة ريما خلف الهنيدي- وفي التقرير سلبيات أبرزها قلة وجود إحصائيات دقيقة وبيانات واضحة مما جعله يعتمد غالباً على تقارير أجنبية سابقة بعضها يخص فترة التسعينات ...

وفيما يلي عرض لما يخص اليمن في هذا التقرير، حيث جاء مستوى اليمن في القضايا التي تناولها التقرير ضعيف جداً قياساً على بقية الدول العربية مع العلم أن الدول العربية مجتمعة حصلت على المرتبة الأخيرة في كل النواحي تقريباً واليمن على مستوى العالم في المرتبة الأخيرة في أغلب القضايا داخل المنطقة العربية .

ففي التنمية البشرية سنة 1998م جاءت اليمن في المرتبة قبل الأخير (جيبوتي).
( الشكل 2-3 ) ص 25 .

كذلك حصلت على نسبة متدنية في مجال الإنترنت (راجع ملحق الجداول) أما في هيكل السكان حسب النوع والعمر لم يأت ذكر لليمن إلا في فئة الصغار حيث تأتي اليمن في المرتبة الأعلى في عدد الذين تقل أعمارهم عن(15)عاماً بنسبة (50% ) من إجمالي السكان بينما أدنى نسبة هي (26% ) في الإمارات وذكر التقرير أن اليمن يعاني من نسبة عالية في معدل الخصوبة وتعد الأعلى في المنطقة بحوالي (7.6 ) ولادات وبالتالي تعتبر اليمن الأعلى في معدل النمو السكاني بنسبة (4.1% ) بينما الأدنى في تونس (1.1% ) مع العلم أن المتوسط العالمي يبلغ (1.4% ) ولا يزيد عن اليمن إلا
 الصومال ( 7.25 ولادات )     ص32.33.

وبذلك يكون اليمن ضمن مجموعة الدول العربية  التي تزيد فيها معدلات الخصوبة الإنجابية عن خمس ولادات لكل امرأة، ويرتبط بهذا الموضوع مسألة زيادة الأطفال في اليمن، حيث يُتوقع أن يزيد الأطفال فيها بحوالي(4.5) مليون طفل في الفترة 2000م-2020م حسب تقديرات البديل الثاني الذي يستخدم معدل الخصوبة الإجمالي والعمر المتوقع عند الميلاد كما قدرتهما الأمم المتحدة لكل سنة خلال الفترة (2000-2020) أما البديل الأول فيقوم على افتراض أن معدل الخصوبة الإجمالي والعمر المتوقع عند الميلاد ثابتان عند مستوى تقديراتهما سنة2000.  ص 34.33.

كذلك يوحي البديل الثاني أن أقل نسبة للمسنين الذين يبلغون (65عاماً) تقع في اليمن بنسبة( 3% ) وهذا يؤكد أن اليمن يغلب فيها فئة الشباب خصوصاً دون سن( 15 عاماً) من نسبة السكان بينما أعلى نسبة في المسنين تقع في الإمارات ( 9% )   ص34 .

وتعاني اليمن ( الشكل 3-4 ) من انخفاض الحياة فيها حيث تظهر اليمن ضمن مجموعة من الدول العربية التي يتوقع انخفاض الحياة عن ( 45 ) عاماً إلى أقل من ( 58 ) سنة بينما تفقد فقط ( 5 )سنوات في الإعاقة على الرغم من أن عبء المرض والإعاقة ينقصان عدد سنوات الحياة الصحية. بينما تظهر الإعاقة بنسبة أعلى في الدول العربية الغنية ومع هذا فالحياة مرتفعة فيها مما يدل على أن العلاقة بين الإعاقة ومقدار الحياة الصحية ليست تلازمية لوجود عوامل أخرى تؤدي إلى انخفاض الحياة أو ارتفاعها....         ص 35 .

كذلك تعاني اليمن من ارتفاع في معدل وفيات الرضع والأطفال دون خمس سنوات إذ يبلغ عدد الوفيات حوالي(75.3 لكل1000 ) وهو الرقم الأعلى في الوطن العربي تقريباً . بينما أقل عدد يصل إلى(10.2لكل1000) في قطر ... ومع هذا كانت المنطقة العربية أول منطقة في العالم النامي تُقلص فيه أغلب البلدان معدلات وفيات الأطفال الذين تقل أعمارهم عن (5) سنوات إلى الهدف العالمي وهو (70 وفاة لكل 1000) طفل بحلول سنة 1990م وهذا التقدم لم يكن حكراً على البلدان العربية الغنية، بل حققت اليمن وتونس من بين البلدان العشرة التي شهدت أسرع تحسن في العالم في مجال زيادة العمر المتوقع عند الميلاد وتخفيض معدل وفيات الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات ومع هذا ا لتقدم تعاني اليمن- ضمن بقية الدول العربية الأخرى باستثناء سوريا- من تباين واضح جداً في مستوى وفيات الأطفال بين المناطق الريفية والمناطق الحضرية مما يمثل تحدياً خطيراً من حيث تحقيق(العدالة في الرعاية الصحية) ... وتشير القياسات الجسدية إلى وجود تحد صحي خطير في البلدان العربية وخصوصاً الفقيرة ومنها ( اليمن ) والبلدان التي مزقتها الحروب، إذ تعاني اليمن من ارتفاع في مستوى التقزم المعتدل والحاد
بنسبة( 52% ) ص36.

أما في مجال وفيات الأمهات أثناء الحمل والولادة لم يتطرق التقرير إلى اليمن ولكن ذكر أن معظم الدول العربية تعاني من ارتفاع في معدل وفيات الأمهات أثناء الحمل والولادة وذكر أن الإمارات والكويت هما البلدان الوحيدان اللذان نجحا في تخفيض هذا المعدل وكذلك في بقية دول الخليج وإن كان دون مستوى البلدين السابقين مما يعني أن اليمن خارج هذه البلدان في عملية تخفيض معدل
( وفيات الأمهات )... ص 36 .

أما في مجال الإنفاق على الصحة من الناتج المحلي الإجمالي تقع اليمن في المتوسط بين أقل نسبة ( 2.5 % في سوريا ) وأعلى نسبة ( 5.6% في موريتانيا ) حيث تنفق اليمن( 3.4% ) مع العلم أن لبنان والصومال لا تدخل ضمن القياس السابق كون الأولى تعتبر الأعلى مطلقاً في الوطن العربي ( 10.1% ) والثانية الأقل مطلقاً ( 1.5 )    ص37، راجع  ملحق  الجداول.

 وفيما يلي نعرض - ضمناً - وضع اليمن في مجال البيئة حيث تحدث التقرير  عن المنطقة العربية بصفة عامة واليمن جزء من هذه المنطقة العربية، حيث ذكر أن البلدان الواقعة في الجزء الشمالي الشرقي ( العراق وسوريا ولبنان والأردن وفلسطين)، تتميز عن بلدان الخليج واليمن وكذلك تتميز دول حوض نهر النيل عن بلدان شمال أفريقيا التي لا توجد فيها أنهار كبيرة... وأكد أن المنطقة العربية عموماً تواجه عدداً من المشاكل المشتركة البيئية مع تفاوت في درجات حدتها ويعاني من شح شديد في المياه ومن نقص في الأراضي الصالحة للزراعة،(واليمن معروف بشدة شحة مياهه حيث يقل نصيب الفرد عن (1000 مترمكعب من المياه سنوياً ) مما يؤكد أنها تقع ضمن الـ ( 22 )بلداً في العالم تحت خطر الفقر المائي ومن هذه البلدان يصنف (15) بلداً عربياً، إذ يقدر البنك الدولي أن متوسط موارد المياه المتجددة في بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا المصنفة ضمن هذه  الفئة ستنخفض عن مستواها الذي كان سنة 1997م يزيد قليلاً عن (1000 متر )مكعب سنوياً للفرد إلى (740) متراً مكعباً سنوياً للفرد سنة2015 م.

ويوضح ( الشكل 3-6 ) مصادر المياه المتاحة في المنطقة العربية سنة 1996م وتظهر منطقة شبه الجزيرة العربية في مستويات متدنية من حيث المياه السطحية والجوفية وتحلية المياه وتكاد تختفي في مصدر تدوير الصرف الصحي وأكد التقرير أن عدة عوامل تزيد من مشاكل المياه في المنطقة منها زيادة سريعة في السكان وضعف برامج الاقتصاد في استعمال المياه وإعادة استعمالها، بل لا توجد في أي بلد عربي نظم فعالة لإدارة الطلب على المياه كذلك انعدام برامج إدارة المياه.  ص 40 ,41 .

أما في مجال توزيع السكان تقع اليمن ضمن الدول العربية التي يقل فيها سكان المناطق الحضرية عن( 50% ) من إجمالي السكان .    جدول ( 3-2 ) ص 42.

وفي المجال التعليمي تعاني اليمن كغيرها من الدول العربية من تدني مستوى الالتحاق في التعليم ففي سنة 1995م لا يتجاوز عدد الملتحقين( 2.5 ) مليون طفل في المنطقة العربية وهذا العدد يشكل نسبة التحاق تقل عن متوسط الالتحاق في الدول النامية ...    ص 48.

وفي المجال الاقتصادي قسمت البلدان العربية إلى ثلاث مجموعات عربية تضم كل منها حوالي ثلث العمالة العربية على أساس نسبة مساهمة النفط في الناتج القومي الإجمالي ثم تم مقارنتها مع كوريا الجنوبية والأرجنتين كنموذج للمقارنة، وتقع اليمن ضمن مجموعة الدول العربية الأفقر نفطياً ( مع الأردن والسودان والصومال والمغرب وجيبوتي ولبنان وموريتانيا ) حيث تقل الإنتاجية الإجمالية فيها عن عُشر إنتاجية كوريا الجنوبية والأرجنتين بينما المجموعة الأغنى من الدول العربية تزيد فيها الإنتاجية قليلاً عن نصف إنتاجية بلدي المقارنة، أما المجموعة المتوسطة في الثراء النفطي تقل الإنتاجية فيها عن سدس إنتاجية بلدي المقارنة .  ص 83.

وفي مستوى الدخل القومي شهد ( 11 ) بلداً عربياً (منها اليمن ) تراجعاً في متوسط الدخل خلال الفترة (1975-1990) وكذلك الحال في الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للفرد( معادل الشرائية) حيث يصل نصيب المواطن العربي ( واليمني ضمناً ) إلى خمُس نصيب بلدان منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية فقط سنة 1998ص85.

ويؤكد تحليل أجراه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لنسبة حصة الأغنياء إلى حصة الفقراء من الدخل في سبعة بلدان عربية توافرت عنها بيانات ( تقرير التنمية البشرية لعام 2001) انخفاض نسبي لدرجة اللامساواة في الدخل في المنطقة العربية اعتماداً على معامل جيني، ومن ضمن هذه الدول السبع اليمن حيث تقع في مستوى متوسط إذ تصل نسبة استهلاك الشريحة الأغنى ( أغنى 10% ) إلى استهلاك الشريحة الأفقر (أفقر 10% ) حوالي (8.6 ) أضعاف سنة 1998، ونسبة استهلاك ( أغنى 20% ) إلى (أفقر 20% )حوالي( 5.6) أضعاف، ومقياس معامل جيني يساوي( 33.4% ). بينما نجد بالمقابل أعلى  نسبة في هذه المجموعة تصل إلى( 13.8 ) أضعاف و(8.5) أضعاف و (41.7% ) على التوالي في تونس، وأقل نسبة (5.7 )و(4.0)و( 28.9% ) على التوالي في مصر. ويقدم اليمن مثالاً على الفجوة بين المناطق الحضرية والمناطق الريفية، حيث بينت الدراسة أن دخل الأسرة الريفية كان أقل من ثلثي (64%) دخل الأسرة الحضرية سنة 1998م.

وتطرق التقرير إلى مسألة البطالة في المنطقة ولم يذكر التفاصيل على مستوى كل دولة وإنما ترك البيانات للجداول (في نهايته) واكتفى بتحليل المسألة. وعند النظر في الجدول رقم (23) نجد أن معدل نمو قوة العمل خلال 1997-1980 مرتفعة نسبياً ومعدل البطالة مرتفع كذلك .   ( جدول رقم24) ملحق جداول.

وفي المجال السياسي أشار التقرير إلى الانخفاض في معدلات المشاركة الانتخابية في الدول العربية ومن ضمنها اليمن، وعلل ذلك بالإجراءات التي تتخذها الحكومات العربية من فرض حالة الطوارئ والحد من ممارسة العديد من الحقوق المدنية والسياسية وفرض القيود ولذلك يشك المواطنون العرب أحياناً في جدوى المشاركة السياسية وخصوصاً بسبب إجراءات تقييد فاعلية المشاركة السياسية في التعبير عن مواقف الرأي العام، وعلى القدرة على تغيير المسؤولين أو السياسات وفقاً للإرادة الشعبية    ص – 104 ,105 .

ونص التقرير على أن معدلات التصويت انخفضت في الانتخابات الأخيرة في اليمن والمغرب.  ص105

وبالنسبة للعمل الأهلي ينظر في ملحق جداول ( جدول رقم 30 ) لأن التقرير تحدث بطريقة سردية عن وضع العمل الأهلي في المنطقة العربية عموماً... أورد الجدول (7-2 )حالات تصديق البلدان العربية على المعاهدات الدولية الرئيسية المعنية بحقوق الإنسان، وبحسب الجدول صادقت اليمن على اتفاقية حقوق الطفل في 1/5/1991.وعلى اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة في 30/5/1984 . وفي 18/10/1972 صادقت على اتفاقية القضاء على كل أشكال التمييز العنصري. وفي 5/11/1991 صادقت على اتفاقية مناهضة التعذيب. وفي 9/2/1987 صادقت على العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. وفي نفس التاريخ(9/2/1987) صادقت على العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية .      ص109.

وتحدث التقرير عن التعاون العربي وذكر جملة من المعاهدات والاتفاقيات العربية المختلفة وذكر أن الصعوبات أدت إلى تعثر اتحاد المغرب العربي وتجميد أنشطة مجلس التعاون العربي ( الذي كانت اليمن عضواً فيه) بعد سنة من إنشائه بسبب الاختلاف في وجهات النظر السياسية بين أعضائه ولم يذكر التقرير تفاصيل ذلك  ص118.

وبهذا انتهى التقرير ومنه استخلصنا كل ما يتعلق باليمن سواء جاء بخصوصية ذكره أو بذكره عموماً ضمن المنطقة العربية إلا أننا بعض الأحيان نتجاوز عن أشياء لأسباب منها عدم: وضوح العرض في التقرير وأحياناً يتحدث التقرير بصيغة تحليلية وسردية لا يوجد فيها أي بيانات أو إحصائيات والملحق سيوضح كل ما يتعلق باليمن...

وفيما يلي ملحق للجداول أفردناه على طريقة التقرير، وسنأخذ من كل جدول كل ما يتعلق باليمن مع توضيح لذلك ليظهر موقع اليمن بين الدول العربية. وسنلتزم بترقيم الجداول حسب ترتيب التقرير. كذلك التزامنا بصيغة بيان التقرير ورموزه في الجداول ..

ملحق الجداول

أولاً:-  في مجال السكان

1- الجدول رقم (1):-

تقدير عدد السكان سنة 1950م وسنة 2000م ومعدل النمو السنوي، ونسبة النوع، ومعدل الخصوبة الإجمالي، والعمر المتوقع عند الولادة، ونسبة سكان الحضر، حسب البلد أو الإقليم العربي حول العام2000م:-

عدد السكان (بالآلاف) .

سنة 1950

ذكور

إناث

المجموع

4316

9142

9207

18349

 

 ·        معدل النموالسنوي %                                   4.17%

·        نسبة النوع  %                                            99%

·        معدل الخصوبة الإجمالي %                               7.60%

·        العمر المتوقع عند الولادة (سنوات)                       59.4سنة

·        نسبة سكان الحضر (%)سنة 1996                      23%

التوضيح:-

تعتبر اليمن الأعلى بين الدول العربية في معدل النمو السنوي ولا يفوقها سوى فلسطين(4.78%) وكذلك الأعلى في معدل الخصوبة وتقع ضمن الدول التي تعاني من انخفاض في العمر المتوقع عند الولادة ويأتي ترتيبها الأقل قبل (عمان12%) في نسبة السكان الحضر .

أما بيانات الجدول أعلاه لم يتضح فيها طريقة الإحصاء في تعدد السكان فهي غامضة.

2- الجدول رقم (2):-

 العمر المتوقع عند الولادة حسب النوع/ 1950-1955و1990-1995:-

·        العمر المتوقع عند الولادة(سنوات)  1950-1955

ذكور

إناث

32.0 سنة

32.3سنة

 

·        1990-1995

ذكور

إناث

54.9 سنة

55.9 سنة

 

 

·        نسبة التحسن(%) (1990-1995)/ (1950- 1955 )

ذكور

إناث

171.6%

173.1% سنة

 

التوضيح:-

بالنسبة للعمر المتوقع عند الولادة في الفترة 50-1955 تقع اليمن في المرتبة قبل الأخيرة ( جيبوتي والصومال 31.5 لكل منها) بالنسبة للذكور، وفي المرتبة الأخيرة بالنسبة للإناث وفي الفترة 90-1995 تقع ضمن الدول الأقل في توقع العمر عند الولادة في كلا الجنسين، لكنها حققت أعلى نسبة في التحسن.

3- الجدول رقم ( 3):-

 تقدير إجمالي عدد السكان ( استناداً إلى تصورين مختلفين للإسقاط )، والفئة العمرية للسكان( صفر-14) عاماً والفئة العمرية للسكان (65عاماً فما فوق)، ومعدل الإعالة، ووسيط العمر، حسب البلد أو الإقليم العربي 2000و2010و2020.

·        جملة السكان( بالملايين )

التصور الأول* :

سنة 2000

سنة 2010

سنة 2020

18.35

28.66

43.43

 

التصور الثاني** :

سنة 2000

سنة 2010

سنة 2020

18.35

28.18

36.98

 

·        الفئة العمرية للسكان ( صفر -14) ( بالملايين، استناداً إلى التصور الثاني):

سنة 2000

سنة 2010

سنة 2020

8.74

14.17

3.08

 

 ملاحظة :-

* التصور الأول:- افتراض أن معدل الخصوبة الإجمالي والعمر المتوقع عند الولادة ثابتان عند مستوى تقديرات العام2000.

**التصور الثاني:- استخدام معدل الخصوبة الإجمالي والعمر المتوقع عند الولادة كما تقدرهما الأمم المتحدة بالنسبة لكل سنة خلال الفترة ( 2000-2020)

التوضيح :-

تقع اليمن ضمن الدول المرتفعة في عدد السكان، ويظهر فارق كبير بين تقدير التصور الأول وتقدير التصور الثاني في عدد السكان المتوقع سنة 2020وذلك حسب آلية الافتراض...

4- الجدول الملحق بالجدول رقم (3):-

·        الفئة العمرية للسكان (65 فما فوق) ( استناداً إلى  التصور الثاني):

سنة 2000

2010

2020

0.40

0.63

1.00

 

·        متوسط الإعالة ( استناداً إلى التصور الثاني):

سنة 2000

2010

2020

0.99

1.11

0.79

 

·        متوسط العمر ( سنوات) ( استناداً إلى التصور الثاني):

سنة 2000

2010

2020

16

15

18

 

التوضيح:-

في هذا الجدول تظهر نسبة كبار السن قليلة، وقياساً على بقية الدول العربية تقع اليمن في مرتبة متوسطة نسبياً وكذلك في متوسط الإعالة .

ثانياً :- في مجال الصحة

5- الجدول  رقم (4) :-

العمر المتوقع عند الولادة، وتعديل العمر المتوقع عند الولادة وفقاً للإعاقة ومؤشرات أخرى، حسب النوع الاجتماعي وحسب البلد أو الإقليم العربي، تقديرات عام 1999.

·        العمر المتوقع عند الولادة (سنوات):

ذكور

إناث

57.3

58.0

 

·        الذين لا يُتوقع لهم العيش حتى بلوغ سن الأربعين( % ) 1998:           21.2%

·        تعديل العمر المتوقع عند الولادة وفقاً للإعاقة (سنوات):-

ذكور

إناث

49.7

49.7

 

·        توقع سنوات الإعاقة عند الولادة

ذكور

إناث

جملة **

7.6

8.3

8.0

 

 

** ملاحظة:- محسوب كمتوسط بسيط.

التوضيح:-

مستوى توقع العمر منخفض في كلا الجنسين قياساً على بقية الدول العربية: وبالتالي ترتفع نسبة الذين لا يُتوقع لهم العيش حتى بلوغ سن الأربعين، وكذلك ارتفع توقع سنوات الإعاقة عند الولادة.

6-  جدول رقم (5-1):-

معدل وفيات الرضع والأطفال الأصغر من خمس سنوات من العمر للعشرة سنوات السابقة لأحدث مسح متاح حسب النوع الاجتماعي ومحل الإقامة، وحسب القطر أو الإقليم العربي.

·        معدل وفيات الرضع ( في الألف):

سنة المسح

ذكور

إناث

حضر

ريف

المجموع *

1997

98.4

80.0

75.4

93.6

75.3

 

 ملاحظة:- * الرقم للخمس السنوات السابقة للمسح

التوضيح:-

 تقع أعلى نسبة في معدل وفيات الرضع في اليمن حسب البيانات المتاحة في الجدول.

 7-  جدول رقم (5-2):-

معدل وفيات الأطفال الأصغر من خمس سنوات ( في الألف):

سنة المسح

ذكور

إناث

حضر

ريف

جملة

1997

128.1

113.5

95.8

128.2

104.8

 

ملاحظة:- * الرقم يشير لفترة الخمس سنوات السابقة للمسح

التوضيح:-

 كذلك في هذا الجدول يرتفع معدل وفيات الأطفال في اليمن إلى أعلى قيمة ولا يفوقها إلا السودان (135.6) (113.6)... مع  العلم أن أكبر رقم دون الرقم اليمني يقع في مصر (68.8) وأقل رقم في الإمارات (17.7).

8-  جدول رقم ( 6):-

 مؤشرات عن سوء التغذية عن الرضع 1990-1997 * والأطفال الأصغر من خمس سنوات، 1995-2000 ** حسب البلد أو الإقليم العربي .

·        الرضع الذين يعانون من نقص الوزن عند الولادة:

%

المعتدل والحاد

الحاد

19.0

46.0

15.0

 

·        نسبة الأطفال الأصغر من خمس سنوات الذين يعانون من نقص الوزن:

الهزال المعتدل والحاد

التقزم المعتدل والحاد

13.0

52.0

 

 ملاحظة:-

* تشير البيانات إلى آخر سنة تتوفر عنها بيانات خلال الفترة المعنية

** تشير البيانات إلى سنة أو فترة بخلاف تلك المحددة في عنوان العمود أو تختلف عن التعريف الثابت أو تشير فقط إلى جزء من البلد

التوضيح:-

حازت اليمن على أعلى معدل في معاناة الرضع من نقص الوزن عند الولادة، حتى الدول العربية الأفقر منها ظهرت في الجدول أحسن حالاً في هذه المعاناة، ماعدا في الهزال المعتدل والحاد عند الأطفال دون الخمس سنوات حيث تعاني الإمارات من نسبة أعلى (15.0)، وفي التقزم المعتدل والحاد تعد اليمن الأعلى نسبة ...

9- جدول رقم(7):-

معدل وفيات الأمهات، 1990-1998، ونسبة الحوامل اللاتي يعانين من الأنيميا 1975-1991، حسب البلد أو الإقليم العربي :

·        معدل وفيات الأمهات ( لكل 100.000 من المواليد الأحياء) 1990م-1998م :      350

·        الحوامل اللاتي يعانين من الأنيميا (%) 1975-1991 *

* ملاحظة :- تشير البيانات إلى آخر سنة تتوفر عنها بيانات خلال الفترة المعنية .

التوضيح:-

تعاني اليمن من ارتفاع في معدل وفيات الأمهات وهي ضمن الدول العربية الأفقر ولا توجد بيانات في نسبة الحوامل .

10- جدول رقم (8):-

 مؤشرات مختارة للإنفاق على الصحة حسب البلد أو الإقليم العربي .

·        نسبة الأطفال البالغين عاماً واحداً من العمر  المحصنين ضد:  (1997م-1999م)

السل

الحصبة

78%

74%

 

·              نسبة السكان الذين لا يتوافر لهم :

- المياه المأمونة 1990-1998                                         39%

- الخدمات الصحية 1990-1993                                   84%

- الصرف الصحي 1990-1998                                    34 %

التوضيح:-

كغيرها من الدول العربية الأفقر تعاني اليمن من تدني نسبة الأطفال المحصنين ضد السل والحصبة، وتعاني من ارتفاع حاد في نسبة السكان الذين لا يتوافر لهم المياه المأمونة ولا يفوقها في هذه المعاناة سوى موريتانيا(63%) . وكذلك في عدم توفر الخدمات الصحية للسكان بل أعلى نسبة محرومة تقع في اليمن .

11 - جدول رقم (9):-

مؤشرات مختارة للإنفاق على الصحة، حسب البلد أو الإقليم العربي، تقديرات عام 1997.

اليمن:-

- الإنفاق على الصحة (%):-

·        إجمالي الإنفاق كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي           3.4%

·        الإنفاق العام كنسبة من إجمالي الإنفاق على الصحة        37.9%

·        الإنفاق الشخصي كنسبة من إجمالي الإنفاق               62.1%

·        الإنفاق الإجمالي                                            33%

 ·        الإنفاق على الصحة للفرد ( بسعر الدولار الدولي):-

الإنفاق العام

الإنفاق الإجمالي

12%

20%

التوضيح:-

 في هذا الجدول تقع اليمن في مرتبة متوسطة من حيث الإنفاق على الصحة من الناتج الإجمالي، لكن في حال الإنفاق العام فالنسبة في اليمن متدنية ... أما في الإنفاق الشخصي فالنسبة في اليمن مرتفعة نسبياً حيث أعلى معدل يقع في موريتانيا (69.6%).

مما يدل على أن المواطن يتحمل العبء الأكبر من النفقات على أوضاعه الصحية .

12- جدول رقم (10):-

 مؤشرات على مدى الاستجابة والعدالة في أنساق الرعاية الصحية وبعض المؤشرات الأخرى المرتبطة بهما حسب البلد أو الإقليم العربي.

·        المؤشر 3.98:

الاستجابة- الترتيب بين البلدان العربية

20

العدالة - الترتيب بين العالم

180

 

·        المؤشر 0.91 :

الترتيب بين البلدان العربية

16

الترتيب بين العالم

135

 

التوضيح:-

كما هو مبين أعلى تأتي اليمن في المرتبة قبل الأخيرة ( الصومال) في الاستجابة في مؤشر العدالة الصحية والأقل مرتبة على مستوى العالم قياساً على بقية الدول العربية، مع العلم أن دول العالم الأعضاء في الأمم المتحدة حوالي 189 دولة  في ذلك الوقت ، قبل انضمام سويسرا في الفترة الأخيرة للأمم المتحدة .

ثالثاً :- في مجال البيئة

13-  جدول رقم ( 11):-

 المساحة المزروعة ،والمساحة المزروعة للفرد 1970 و1998 ومعدل التغير السنوي في إجمالي مساحة الغابات (%) 1990-1995 حسب البلد أو الإقليم العربي.

·        المساحة المزروعة ( بالألف هكتار) :

1970

1998

1418

1613

 

·        المساحة المزروعة للفرد ( بالهكتار) :

1970

1998

0.220

0.100

 

 

·        إجمالي المساحة ( بالألف هكتار)                      52.797

·        نسبة إلى إجمالي المساحة سنة 1995                  0.02   

·        معدل التغير السنوي 1990-1995(%)           0.0

التوضيح :-

كذلك هنا تأتي اليمن في المرتبة قبل الأخيرة ( قطر والبحرين وعمان(0.00 ) لكل منها ) في إجمالي المساحة المزروعة.

14-  جدول رقم (12) :-

مصادر المياه المتجددة، وحجم المياه المسحوب سنوياً ورصيد المياه بالمتر المكعب، حسب البلد أو الإقليم العربي.

·        مصادر المياه المتجددة للفرد سنة 1995م                283

·        حجم المياه المسحوب سنوياً للفرد                        251

·        رصيد المياه للفرد                                       32

التوضيح :-

اليمن فقيرة جداً في مصادر المياه المتجددة وحجم المياه ورصيد المياه.

15- جدول رقم (13):-

إنتاج واستهلاك الطاقة الأولية، وانبعاثات  ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن استهلاك وإحراق الوقود الأحفوري، حسب البلد أو الإقليم العربي1980م و 1999م :

 

·        إنتاج الطاقة ( بالكوادر يليون * وحدة حرارية إنجليزية ):

1980

1999

0.00

0.85

 

·        استهلاك الطاقة:

1980

1999

0.10

0.14

 

·        انبعاثات ثاني أكسيد الكربون( بالمليون طن متري من معادل الكربون):

1980

1999

1.92

2.52

 

 

ملاحظة :-* الكوادر يليون يساوي مليون بليون (1510)

التوضيح:-

اليمن كغيرها من الدول العربية يوجد فيها ضعف كبير في إنتاج الطاقة ما عدا دول الخليج وبالتالي يقل فيها استهلاك وانبعاث ثاني أكسيد الكربون.

رابعاً: - في مجال التعليم

16-  جدول رقم (14):-

 إجمالي عدد الأميين ومعدلات الأمية حسب النوع 1999 ومتوسط عدد سنوات التعليم، والسكان البالغون 15 عاماً من العمر أو أكبر، حسب البلد أو الإقليم العربي 1970و1992و2000.

·        عدد الأميين ( بالمليون ) 1999                4.9

·        معدلات الأمية (%) 1999:

ذكور

إناث

الإجمالي

33.4

76.1

54.8

 

·        متوسط عدد سنوات التعليم:

1970

1992

2000

-

0.9

-

 

 

التوضيح:-

تقع اليمن ضمن الفئة التي يرتفع فيها معدل الأمية ويقل عدد سنوات التعليم .

17- جدول رقم (15):-

 معدلات الالتحاق الإجمالية حسب مستويات التعليم والنوع الاجتماعي،حسب البلد أو الإقليم العربي، 1980م و1995م .

·        قبل المستوى الأول :

عام

ذكور

إناث

جملة

1980

1.0%

1.0%

1.0%

1995

1.0%

1.0%

1.0%

 

·        المستوى الأول :

عام

ذكور

إناث

جملة

1980

-

-

-

1995

113.0%

45.0%

79.0%

 

التوضيح:-

في سنة 1980 كانت اليمن في المرتبة الأخيرة في معدل الالتحاق قبل المستوى الأول، وكذلك كانت سنة 1995م ولكن في المستوى الأول سنة 1995 ارتفع المعدل بنسبة كبيرة جداً بين الذكور وتتقارب بذلك مع تونس(119.0%). ولا توجد بيانات عن سنة 1980 في المستوى الأول .

18-  ملحق جدول رقم (15):-

 معدلات الالتحاق الإجمالية حسب مستويات التعليم والنوع الاجتماعي، حسب البلد أو الإقليم العربي، 1980و1995.

·        المستوى الثاني1980:

ذكور

إناث

جملة

-

-

-

 

·        المستوى الثالث 1995:

ذكور

إناث

جملة

36.0

8.0

23.0

 

·        لا تتوفر بيانات 1980

·        لا تتوفر بيانات 1995

التوضيح:-

لا توجد بيانات إلا في المستوى الثالث 1995 وفيها تظهر اليمن في مستوى قليل نسبياً .

19- جدول رقم (16):-

 نسبة الإناث بين التلاميذ (%) حسب مستويات التعليم، وحسب البلد أو الإقليم العربي،لأحدث سنة متاحة.

·        قبل المستوى الأول 1994/95                                 47 ××

·        المستوى الأول 1995/ 96                                    28

·        المستوى الثاني 1995/96                                      16

·        المستوى الثالث 1995/96                                     -

التوضيح:-

تظهر اليمن في المرتبة الثالثة في نسبة عدد الإناث بين التلاميذ قبل ( المستوى الأول)، ولكن النسبة تقل إلى أدنى درجة في المستويين الأول والثاني.

20- جدول رقم (17):-

 عدد التلاميذ للمدرِّس، حسب مستويات التعليم، وحسب البلد أو الإقليم العربي 1980و1985و1995.

 

سنة1980

سنة 1985

سنة 1995

قبل المستوى الأول

18

-

18

المستوى الأول

35

-

-

المستوى الثاني

44

-

-

 

 

التوضيح :-

تقع اليمن في مركز متوسط من حيث عدد التلاميذ للمدرِّس قبل المستوى الأول سنة 1980 وفي سنة 1995 كان مركزها مرتفعاً  نسبياً وكذلك في المستوى الأول سنة 1980 وفي المستوى الثاني كانت اليمن الأعلى نسبة سنة 1980.

21- جدول رقم (18) :-

  بنسبة التعليم المهني في التعليم الثانوي حسب البلد أو الإقليم العربي، وهونغ كونغ وكوريا، 1980/19981و 1990/1991 و 1994/1995.

·        نسبة التعليم المهني (%):-

سنة 19980/81

سنة 1990/91

سنة 1994/95

7.45%

2.71%

-

 

التوضيح:-

نسبة التعليم المهني سنة 1980/81 ضعيفة قياساً على بلد كمصر ( 21.64% )، وكذلك الحال سنة 1990/91.

22- جدول رقم ( 19):-

التوزيع النسبي لطلبة التعليم العالي (%) حسب المجال الدراسي وحسب البلد أو الإقليم العربي، وهونغ كونغ وكوريا،1995

التوضيح:- لا توجد أي بيانات متوفرة .

والمجالات الدراسية هي :

علوم التربية ، العلوم الإنسانية ، القانون والعلوم الطبيعية ، العلوم الطبيعية( الهندسة والزراعة ) ، العلوم الطبية

 

 

خامساً:- مجال البحث والتطوير

23- جدول رقم (20):-

 مخرجات البحث، حسب البلد أو الإقليم العربي 1970- 1975 و 1990-1995

الناتج العربي في مجال العلم والتكنولوجيا، والأوراق المنشورة في المجلات الدولية :

عدد الطبعات

1970-1975

1990 - 1995

4

155

 

التوضيح:-

قياساً على معظم الدول العربية تقع اليمن في مرتبة متأخرة من حيث عدد الطبعات العلمية .

 

سادساً:- مجال تقانات المعلومات والاتصال

24- جدول رقم(21):-

 مقياس التنمية البشرية ومؤشرات الفجوة الرقمية حسب البلد أو الإقليم العربي، ومناطق مختارة.

مؤشر التنمية البشرية سنة 1998

0.45

عدد الهواتف الثابتة ( لكل1000 نسمة ) سنة1999

17

عدد الحواسيب الشخصية ( لكل 1000 نسمة ) سنة1999

2

عدد مواقع الانترنت (لكل 1000نسمة ) سنة 2000

0

إجمالي عدد مستخدمي الانترنت ( بالألف)

1

 

 

التوضيح: وضع التقنية والاتصال والمعلومات ضعيفة جداً بل الأقل بين الدول العربية في مؤشر التنمية.

25- جدول رقم ( 22):-

 مؤشر الإنجاز التقاني، حسب البلد أو الإقليم العربي، وبعض الدول الأكثر تقانة.

·        مؤشر الإنجاز التقاني :لا توجد بيانات.

·        حالة العلم والتقانة :لا توجد بيانات .

·        الابتكار التقاني: براءات الاختراع الممنوحة للمقيمين ( لكل مليون نسمة ) سنة 1998م لا توجد بيانات .

·        انتشار المخترعات الحديثة: صادرات مرتفعة ومتوسطة التقانة ( من إجمالي الصادرات السلعية %) سنة1999 لا توجد بيانات .

·        انتشار المخترعات القديمة: خطوط هواتف ثابتة ومحمول ( لكل 1000نسمة )سنة 1999م،  18.

التوضيح: تقع اليمن في المرتبة الأخيرة نسبياً في خطوط الهاتف .

سابعاً:- مجال التشغيل والإنتاجية

26- جدول رقم(23):-

حجم قوة العمل، ومعدل نموها السنوي، ومعدل المساهمة في النشاط الاقتصادي، حسب البلد أو الإقليم العربي 1997م .

·        قوة العمل( الجملة بالألف)                          5163

·          معدل النمو (%) السنوي 1997-19980             4.6

·          معدل المساهمة في (%) النشاط الاقتصادي:-

 

ذكور

إناث

إجمالي

45.5

17.7

31.7

 

 

التوضيح:-

أكبر معدل في نمو قوة العمل بعد السعودية ( 4.9% ) يقع في اليمن وبعدها الإمارات
 ( 4.5% ).

27- جدول رقم (24):-

معدلات البطالة السافرة،حسب البلد أو الإقليم العربي، أحدث بيانات متاحة ، سنة 1998م .

·        عدد المتعطلين (+15):               340999

·        معدل البطالة (%):                       8.2

التوضيح:-

يلاحظ من خلال الجدول أن معدل البطالة في اليمن مرتفعة نسبياً قياساً على بقية الدول العربية حيث تقع أكبر نسبة في الجزائر (29.9%) وأقل نسبة (2.6%) في الإمارات.

ثامناً:- مجال المشاركة السياسية

28-جدول رقم (27):-

 الدساتير السارية، حسب البلد أو الإقليم العربي

·        اسم الوثائق الدستورية:    الدستور .

·        تاريخ إصدار الدستور وتعديلات لاحقة :     1996م.

29- جدول رقم (28) :-

معدلات مشاركة الناخبين،حسب البلد أو الإقليم العربي

نوعية الانتخابات :-

رئاسية

تشريعية

محلية

السنة :-

1997

1999

2001

معدل المشاركة(%)  :-

61.00

66.3

-

 

التوضيح:-

هكذا جاء في الجدول أن الانتخابات الرئاسية وقعت في سنة 1997 والتشريعية في سنة 1999 ولعله خطأ في الترتيب والصحيح أن في سنة 1997 وقعت انتخابات تشريعية أما الرئاسية فكانت سنة1999 .

30- جدول رقم (29) :-

الأحزاب السياسية الأساسية والممنوعة، حسب البلد أو الإقليم العربي

·        عدد الأحزاب المصرح لها                                         5

·        عدد الأحزاب السياسية الحكومية سنة 2000                       2

·        عدد الأحزاب الممنوعة                                            ـ

التوضيح :-

ذكر أن الأحزاب المصرح لها خمسة أحزاب فقط  ولم يحدد السنة أو الفترة التي وقعت فيها  هذه التصاريح ومعلوم أن الحزبية لم تبدأ إلا بعد الوحدة سنة 1990 وكانت الأحزاب بالعشرات. أما الأحزاب السياسية الحكومية سنة 2000 فذكر أنهما حزبان ولم يوضح التقرير ما المقصود بها أهي أحزاب الحكم أم ماذا؟!

31-  جدول رقم( 30):-

 وضع حرية المؤسسات حسب البلد أو الإقليم العربي

·        عدد الجمعيات الأهلية 1992:       223

·        عدد المنظمات المهنية :                  ـ

·        عدد النقابات :                          ـ

·        نسبة القادة المنتخبين :                   ـ

التوضيح :-

لا توجد بيانات عن عدد المنظمات المهنية وعدد النقابات.

32- جدول رقم (31) :-

الانضمام إلى معاهدات دولية مختارة خاصة بحقوق الإنسان، حسب البلد أو الإقليم العربي2000م.

اتفاقية القضاء على كل أشكال التمييز العنصري

××

العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية

××

العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية

××

اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة

××

الاتفاقية الخاصة بوضع اللاجئين

××

اتفاقية مناهضة التعذيب وغيره      

××

اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل

××

 

×× ملاحظة:-  دولة طرف

التوضيح:-

شاركت اليمن في كل الاتفاقيات والمعاهدات الدولية ويوضح الجدول (7-2) تاريخ التوقيع على هذه الاتفاقيات .


تاسعاً:- مجال الناتج الاقتصادي

33- جدول رقم (32):-

بيئة الاقتصاد الجزئي، حسب البلد أو الإقليم العربي وبلدان ومناطق مختارة

·        الإنفاق الحكومي كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي:

الفترة  1972 -84

الفترة 1985-98

-

32

 

·        معدل الاستثمار الخاص(%):

الفترة1960-84

الفترة  1985-98

-

-

 

·        معدل الاستثمار العام(%):

الفترة  1960-84

الفترة  1985-98

-

-

 

·        معدل الانفتاح(%):

1960-84

1985-98

-

61

 

·        معدل التضخم(%):

سنة 1960

سنة 1985

-

-

 

التوضيح:-

ما ورد من بيانات هنا يدل على أن اليمن تتقارب مع غيرها من الدول العربية ( المتوفر فيها بيانات) في الإنفاق الحكومي ولكنها ضعيفة في معدل الانفتاح خلال الفترة 1985-1998م

34- جدول رقم (33):-

الموقع والجغرافية، حسب البلد أو الإقليم العربي، وبلدان ومناطق مختارة

نسبة السواحل الصالحة للملاحة (%)

37

كثافة السكان في المائة (كم ) المحيطة بالسواحل الصالحة للملاحة

53

النسبة من المناخ المعتدل

0

 

التوضيح:-

نسبة السواحل الصالحة للملاحة متوسطة بالمقارنة مع بقية الدول العربية، وبالنسبة لكثافة السكان فقليلة حيث أغلب الدول العربية (المتوفر عنها بيانات) فيها كثافة أكبر.


 

عاشراً:- مجال الرفاه الإنساني

35- جدول رقم (34):-

مقياس التنمية  البشرية، حسب البلد أو الإقليم العربي، ومناطق مختارة 1998م.

مقياس التنمية البشرية

0.45

عدد السكان ( بالمليون)

17.1

العمر المتوقع عند الولادة (سنوات)

58.5

معدل التعليم عند الكبار

44.1

نسبة الالتحاق الإجمالية بمستويات التعليم الثلاثة(%)

49

الناتج المحلي الإجمالي ( بالبليون دولار)

4.3

الناتج المحلي الإجمالي للفرد ( بالدولار، م ق ش)  

719

 

التوضيح:-

تعاني اليمن من ضعف في التنمية البشرية وتشاركها في ذلك موريتانيا(0.45% ) وهما أقل نسبة موجودة في الجدول، وكذلك الحال في العمر المتوقع عند الولادة ولا يقل عنها إلا السودان( 55.4سنة) وموريتانيا ( 53.9 سنة) وجيبوتي( 50.8سنة) .

36- جدول رقم (35):-

الحرية والمكونات المؤسسية للرفاه:مؤشرات معيارية، حسب البلد أو الإقليم العربي، ومناطق مختارة، 1997/1998م.

التمثيل والمساءلة

0.42

عدم الاستقرار السياسي

1.47

فعالية الحكومة

0.62

عبء الظبط

0.52

حكم القانون

1.01

الكسب غير المشروع   

0.85

 

 

أحد عشر:-  مجال مؤشر التنمية الإنسانية

37- الجدول الأخير بدون رقم :-

اليمن:-

·        ترتيب مقياس التنمية البشرية سنة 1998:                             806

·        ترتيب مؤشرات التنمية الإنسانية (العربي):                            منخفض

·        مؤشر التعليم سنة19980:

·        عدد الحواسيب المتصلة بالإنترنت لكل 1000نسمة سنة 1998:

·        العمر المتوقع عند الولادة سنة 1998:

·        درجة الحرية سنة 1998:

·        مقياس تمكين المرأة سنة 1995:

·        انبعاثات ثاني أكسيد الكربون للفرد ( بالمليون طن متري من معادل الكربون):

التوضيح:-

ظاهر من الجدول أن ترتيب اليمن منخفض في مؤشرات التنمية الإنسانية وباقي المجالات لا توجد لها بيانات.

 انتهى عرض تقرير التنمية الإنسانية العربية ( ما يخص اليمن فقط ) ، مع محاولتنا الإيجاز ما أمكن !!

استطلاع رأي

ما هو تقييمك للموقع الجديد؟

مركز الاعلام

الصحف الكويتية تتناول أخبار مؤتمر (وحدة الخليج والجزيرة العربية) وتشير إلى مشاركة رئيس المركز في فعالياته...

في مؤتمر اتفاقيات المرأة بالمنامة: خبراء ومفكرون عرب يحذِّرون من اتفاقيات دولية تدعو إلى المعارضة للدين والأخلاق بالإباحية

دراسة تحذر من مآلات (أزمة الجنوب) وشبح التقسيم

صحيفة الغد: دراسة تحذر من تنامي ظاهرة "العنف الإسلامي" مستقبلا

قضايا المرأة اليمنية بمنظور الشرع والتقاليد والواقع

26 سبتمبر: (العنف في اليمن) كتاب لـ(أنور الخضري)

عقلية علمانية أم مطلب حقوقي؟ جدل الحركة النسوية في اليمن يعيد مصطلحات الخلافات الأيدلوجية

معرض الصور

المزيد

معرض الملتميديا

المزيد
2018